• ×
الثلاثاء 9 ربيع الثاني 1442 | منذ 14 ساعة

رجل الأعمال أحمد بن علي حافظ يهنئ القيادة الرشيدة بذكرى اليوم الوطني آل(90).

رجل الأعمال  أحمد بن علي حافظ يهنئ القيادة الرشيدة بذكرى اليوم الوطني آل(90).
خاط 

رفع رجل الأعمال "أحمد بن علي حافظ " أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله وولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ولسمو وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ولسمو أمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله وأبطال الصحة وجنودنا البواسل بالحد الجنوبي وأمن الدولة العيون الساهرة على أمن وأمان وطننا ومقدساته وشعبنا النبيل بمناسبة الذكرى التسعون لتوحيد المملكة العربية السعودية ..

وقال "بن حافظ " لاشك بأن ذكرى اليوم الوطني ذكرى غالية وعزيزة علينا جميعا ، فهي ذكرى لذلك اليوم المجيد الذي أعلن وأسس فيه جلالة المغفور له الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه هوية وكيان ووحدة الوطن رافعاً شعار التوحيد لا إله إلا الله محمد رسول الله ، ذلك اليوم الذي أشرقت فيه شمس المحبه والإخاء لتجعل من أبناء الوطن أسرة واحدة متحدين لنصرة الإسلام وثبات وطن ورخاء مواطن ، ذلك اليوم الذي شهد انطلاقة جاده لبناء وتطوير ونماء وازدهار وطن ..

وها نحن ولله الحمد والشكر نشهد العام التسعون وقد تحققت فيه العديد من الإنجازات والمنجزات العظيمة ولازال الخير قادم .. نعم لازال الخير قادم .. فقيادتنا الرشيدة اعزها الله تسعى لان تجعل المملكة العربية السعودية في مقدمة دول العالم وهذا هو الحاصل من خلال الإصلاحات التي نفذتها ولازالت تنفذها في جميع المجالات التعليمية والعلمية والصحية والعسكرية والاقتصادية والتنموية والسياسية والترفيهية والسياحية وغيرها ..

وأضاف "بن حافظ " ونحن نحتفل اليوم بالذكرى التسعون حق لنا الفخر والاعتزاز بقيادتنا الرشيدة التي سخرت كل إمكانياتها لخدمة الحرمين الشريفين وضيوف الرحمن ورعاية المواطنين والمقيمين على أرض وطننا المعطاء دون منه وتأفف .. قدمت الغالي والنفيس ولازالت تقدم ..

وختم .. نحتفل بالذكرى التسعون وكلنا فخر واعتزاز بموقف قيادتنا الرشيدة المشرف في التصدي لجائحة كورونا المستجد كوفيد 19 من خلال الإجراءات الوقائية والاحترازية التي رسمتها واعدتها وزارة الصحة لسلامة كل إنسان يعيش على أرض وطننا المعطاء ، ضحت باقتصادها ومنحت جميع الموظفين بالقطاعين العام والخاص اجازة مفتوحة برواتب مستمرة ووفرت الدواء مجاناً وعملت احتياطات لمخزون الغذاء وحولت التعاملات إلكترونياً في جميع القطاعات كي لا تتوقف مصالح المواطنين والمقيمين .. في الوقت الذي أعلنت فيه الكثير من الدول منها العظمى عجزها واستسلامها أمام الجائحة .. فلذا مهما نتحدث ومهما نسطر لن نفي وطننا وحكومتنا الرشيدة نظير ما يقدمون للوطن والمواطن .. اسأل الله أن يحفظ مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود والأسرة المالكه الحاكمة والشعب السعودي النبيل وجنودنا البواسل بالحد الجنوبي وأمن الدولة وابطال الصحة.

بواسطة :
 0  0  2427
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:22 صباحاً الثلاثاء 9 ربيع الثاني 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها