• ×
الأربعاء 4 ربيع الأول 1442 | منذ 22 ساعة
عبدالرحمن معيض العمري

أنتم فخرنا

عبدالرحمن معيض العمري

 0  0  1969
عبدالرحمن معيض العمري
أنتم فخرنا ..

عندما تُذكر وزارة الصحة السعودية ممثلةً في معالي الوزير الدكتور توفيق الربيعه وكادره الطبي العامل ليل ونهار من اطباء وطبيبات الى ممرضين وممرضات الى مسعفين ومتطوعين نشعر بالفخر والاطمئنان بإن سفينتنا تسير الى بر الأمان خلال هذه الأزمة التي ارهقت سكان الارض فكم من الأسر فقدت البعض من احبابها واصحابها ...

منذ بداية الأزمة والحكومة السعودية بذلت كل مافي وسعها لتوفير كافة العوامل التي من شأنها احتواء هذا الوباء والخروج منه بأقل الخسائر البشرية ...
والتي كانت في مقدمة اهتماماتها فكان واضح لدى الجميع داخل الوطن وخارجه والإشادة به لاسيما مالحق ذلك من تعطيل بعض الاعمال وتوقف البعض من المصالح الا ان كل ذلك لم يقف عائقا في سبيل سلامة الجميع ...

صرفت الرواتب لموظفي الدولة وهم في منازلهم وصرفت المكافآت للطلاب وتم دعم القطاع الخاص ولم يتأثر دخل المواطن السعودي ولم يهتز خلال فترة هذه الجائحة التي لا زلنا نعيش ايامها ...

ومع القرارت الجديدة لرفع الحظر تدريجيا والعودة للحياة الطبيعية تدرجاً وما تبعها من ارشادات توعوية صارمة لإكمال المسيرة الناجحة منذ بداية الأزمة وحتى هذه الفترة التي تعكس الوعي لدى المواطن ...

عزيزي المواطن والمقيم حان وقت رد الجميل ..
اتباعك الارشادات وتطبيقها والخروج الا للضرورة التي تستوجب ذلك تسهم في الخروج السريع والمبكر بنا كما كنا مسبقا ...
فلم يطلب منك ان يكون معك صيدلية كاملة متنقلة فوق كتفيك فقط كمامة ارتدائها عند خروجك من منزلك والمحافظة على التباعد وغسل اليدين عند العودة للمنزل وذاك ليس بالكثير لصحتك وصحة عائلتك والغير ...

من يخالف ذلك فإننا جميعا على يقين تام بانه من العابثين في الارض الذي لا تهمه مصلحة الوطن ومصلحة من حوله من الناس ولن يتم السكوت عنه اطلاقا فالمصلحة العامة مطلب الجميع قيادةً وشعب ...

شكراً معالي وزير الصحة ...شكراً لكادرك الطبي ...
الوطن يفخر بكم ...

كتبه / عبدالرحمن معيض العمري .

بواسطة : عبدالرحمن معيض العمري
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:23 مساءً الأربعاء 4 ربيع الأول 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها