الإثنين 2 شوال 1441 | منذ 19 ساعة
علي عقبل الشهري

* إقدام لا يقبل الإحجام *

علي عقبل الشهري

 0  0  2419
علي عقبل الشهري

نحن أناس لا توسط بيننا ،
لنا الصدر دون العالمين او القبر

وطني الحبيب قادة وشعب نواجه تحدي كبير ، بل وكبير جدا ، فمع انتشار الوباء ، هناك شماتة أعداء ، علمتنا الازمات السابقه باننا خير من يديرها ، الازمات المختلفه تاثر في المجتمعات المتفككه ، نحتاج وقفة الجميع ومشاركة الكل ، اقلها الزم بيتك ، وامسك لسانك ، نواجه الازمات ومنها ( كورونا كوفد ١٩ ) هذا الوباء ، بقيادة حكيمة تحب التضحية والعطاء ، وشعب عظيم قدم الولاء ويعشق الإباء ، مرت بنا ازمات ، وعدت سلامات ، ومن ينسى زمان الاعتصامات ، تعلمنا من ديننا روح الجسد الواحد نتكاتف نتألف ولا نسمع لمخالف ،

احبتي وزملائي في المجال الصحي كوني احدكم ، فصوتي لاجلكم مبحوح ، وكلامي فيكم مجروح ، لكن دعوني اقول بلسان عربي فصيح ،
نحن ننتسب لقطاع حيوي هو غاية في الاهمية ، بل هو الشريان المغذي للحياة ، ولنا شرف الإقدام ، ولا نرضى الإحجام ، فقد أثبتم ذلك على مر الايام ، جافيتم حلو المنام ، وأنجزتم المهام العظام ، وهل هناك اعظم من رعاية مريض يئن من الالام ، لن توقفنا ( كورونا ) لان مرضانا احبونا ، ومن دعواتهم أهدونا ، لست وحدي بل كلنا ثقه وفي مقدمتنا وزيرنا البطل ، توفيق الربيعه ، فقد اطلق التحدي ، وكل منا جندي ، بهذا سوف نتجاوز الازمة بنجاح ، وسيبقى عطر ابطالنا فواح ، يطيب المكان ، ويشهد عليه الزمان ،


وقفه:
تجربتي الطويله كممارس صحي علمتني حاجة المريض الملحة للدعم الديني والروحي ، خاصة زمان الوباء ، فالحاجة ماسة والتحدي كبير ،
دمتم بصحة
معا ننجز ونبدع

كتبه✍/ علي عقيل الشهري
التوعية الدينية والإرشاد ،.
القطاع الصحي ومستشفى المجاردة العام ،
الاربعاء /٢٣/ رجب / ١٤٤١
١٨/ مارس / ٢٠٢٠

 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها