• ×
08:04 مساءً , السبت 27 ذو القعدة 1438 / 19 أغسطس 2017 | آخر تحديث: اليوم

الجوع وضرباته الموجعة اناشد خادم الحرمين " أن يحاسب هذا الموظف المقاطعة ليست حصاراً يا إعلام التضليل جيل مضروب الى من يستحق الوفاء والإحتفاء مستشفى بارق وبقرة بني اسرائيل رسالة ملك {{ خطاب.....الهروب الى الأمام }} مناظر محزنة لمـاذا أيُّها القطريون

للهِ درُه من ملِك " عزنا بعد الله ملكنا عبدالله

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

للهِ درُكَ من ملِك .... تواضعت فرفعك الله ..... وأعطيت فزادك الله ..... وبذلت فأخلفَ عليك الله .
ملِكٌ عجيب ليس له نظير ولا يساويه ند ...... ملِكٌ وقور ازداد من ربه هيبةً ورفعة . ..... ملِكٌ غيرَ أنه لم يُبالي بمكانته ومنزلته خدمةً لشعبه وتواضعاً لهم .
ملِكٌ أبهرَ العالم بمبادئه العظام وأفعاله الجسام .......... ملِكٌ أراد الخير لكل الناس ، ونشر أفضاله بين كل الأجناس .
ملَكٌ حماه الله من الأشرار وقد أرادوا به الإضرار ...... ملِكٌ رحيمٍ وحنون ، مشفقٍ وصبور " لله درهُ من ملِك " .
لم ينسى العالم المُسلِم ولو كَثُرت مشاغله ........... لم ينسى مبادئه الأصيلة ولو ازدادت متاعبه ....
بَذَلَ من الغالي أثمنه وأعطى من غير بخلٍ ولا شُح ...... دمعت عيناه شفقة ورحمة " فللهِ درهُ من ملِك " .
سعى لحفظ السلام في العالم بكل وسائله ..... حرص عل توحيد كلمة الأمة بكل الطرق والإمكانات ......
بادر بالإصلاح بين المتخاصمين في البلد الواحد وجمعهم وهيأ لهم المكان الهادئ والمريح لتصفو نفوسهم وتذهب أحقادهم .
دعم المتضررين في كل أقطار العالم إيماناً منه بفضل المساعدة ونتاج ثمارها " فللهِ درهُ من ملِك " .
" لله درهُ من ملِك " توالت عليه المصائب فردعها بصبره ورباطة جأشه ......... أظهر في أحلك المواقف وأحزنها على قلبه وروحه ( براعة حكمته وشدة فطنته ) .
رغم الآلام والأحزان ......... ورغم الدموع والأوجاع ........... ورغم فقد الأحبة العظام ......... ورغم الدموع التي ذرفتها عينية ......... رغم الحزن الذي ملأ قلبه إلا أنه ظل شامخاً بإيمانه القوي ونفسه العالية وروحه الأبية .... كان بارعاً في قراراته ، حكيماً في اختياراته .
" لله درهُ من ملِك " فتح للعم آفاقاً بعيدة حتى أصبحت مملكته تحوي أكبر جامعات العالم .
" لله درهُ من ملِك " عَمَّرَ الأرض بالعلم فأنشى في كل أرجائها الجامعات التي ليس لها مثيل .
" لله درهُ من ملِك " لم ينسى حتى الأرامل من بحر جوده فأكرمَهم وأغدق عليهم من عطائه .
" لله درهُ من ملِك " نهض ببلاده تطويراً وتمجيداً بين دول العالم .
" لله درهُ من ملِك " ما أحلى كلامه وأروعه وألينه وأعطفه عندما كان يقول لشعبه " أنا واحدٌ منكم وأنا بكم قوي " .
فهل بعد هذا لا تحبه القلوب ولا تعشقه الأفئدة ...... فهل بعد هذا يحقد عليه الحاقدون أهل الأنفس المريضة .
فهل بعد هذا إلا كما قال الله { هل جزاء الإحسان إلا الإحسان } .
" أيها الملك العظيم " أنت بأرواحنا موجود وفي قلوبنا ساكن .
" أيها الملك الكبير " أنت لنا أبٌ كريم ، وأنت لنا أخٌ عظيم .
" أيها الملك العظيم " بقلوبنا أحببناك وبدمائنا نفديك .
" أيها الملك العظيم " أنت الغالي وربك أغلاك في نفوسنا .
" أيها الملك العظيم " أنت العالي وربك أعلاك في سمائنا .
يا رب فاحفظ لنا عبدالله ............. يا رب بارك لنا بعبدالله
يا رب أطل بعمر عبدالله ................. يا رب أفرح قلب عبدالله
يا رب زد في حكم عبدالله ............... يا رب وانصر الدين بعبدالله .



 0  0  680
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر