• ×
07:59 مساءً , السبت 27 ذو القعدة 1438 / 19 أغسطس 2017 | آخر تحديث: اليوم

الجوع وضرباته الموجعة اناشد خادم الحرمين " أن يحاسب هذا الموظف المقاطعة ليست حصاراً يا إعلام التضليل جيل مضروب الى من يستحق الوفاء والإحتفاء مستشفى بارق وبقرة بني اسرائيل رسالة ملك {{ خطاب.....الهروب الى الأمام }} مناظر محزنة لمـاذا أيُّها القطريون

في الإجازة !!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عندما تأتي الإجازة المدرسية تغيب الأنظمة وتنتهك الحقوق العامة كل شيء يصبح تحت وطئة الإجازة حتى العقول ....
رمي العلب الفارغة من نوافذ السيارة دون اكتراث لمن يسير بالخلف وهي سلوك يدل على أن التربية في إجازة ....
كثرة وتزايد الحوادث المرورية لأن التقيد بالأنظمة المرورية والسرعة المحددة في إجازة ...
العبث بالمرفقات العامة كالحدائق والمتنزهات والعاب الأطفال " الملاهي " لان النهي عن ذلك والتوعية من قبل الأسرة في إجازة ...
تسيب الموظفين من أعمالهم وأخذ الإجازات بحجة الترفيه عن العائلة والتنقل والسفر لأن الضمير كان هو الأخر في إجازة ...
السهر الغير مقنن والمطلق وترك الصلوات في وقتها لأن يقظة الإيمان هي استدعت الظروف لأخذ إجازة !!
الفراغ الذي يعيشه الشباب والاستسلام له والانقياد جعلت من الممارسات الغير مقبولة مثل التفحيط والتدخين والسهر المطلق لا تحلو إلا مع الإجازة ....

ازدحام الشوارع والطرق العامة ومضايقة المارة والتسكع على نواصي الحارات والعراك مع زمر الحارات الأخرى لا تحلو هي الأخرى إلا في الإجازة ...

الإجازة ذلك المصطلح الفضفاض الذي يتسع كلما أقتربنا من موعد إغلاق المدارس والجامعات ويضيق مع انطلاقة الدوام للطلاب والطالبات فكل شي يحدث في الإجازة والكل ينتظرها بشغف عارم لإطلاق كبواته خلال فترة العمل ولكن ما يجب فعله من الآن التخطيط المنظم لقضاء الإجازة والاستفادة من الأوقات المهدرة ....



بواسطة : خاط
 0  0  4060
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر