• ×
05:18 صباحًا , الإثنين 5 جمادي الأول 1439 / 22 يناير 2018 | آخر تحديث: أمس

(( الشهرة المدمرة )) قصيدة جرعة السم أصول الصداقة ثلاث رسائل المجارده وغريدها : علي صيدان قصيدة باب المستحيل الأيادي الخفية في المجاردة " لبيك يامهندس الاصلاح " ديرتي بأبنائها وبناتها اللُّغةُ العربيَّة والتقنيات
الشاعر والاديب مزهر الشهري

قُبلة على جبين خاط

الشاعر والاديب مزهر الشهري

 13  0  1798
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
قُبلة على جبين خاط

كل العيون شاخصة صوب ملتقاك ، تراقب وتنتظر الحدث المرتقب على ارضك الخصبة ، حان موعد اللقاء معك وتراتيل الشعر في لياليك . يومك غير عادي وحتماً يحق لك تستدعي مجدك العتيق وتقف عليه بكل شموخ ، ولك ان تتشح الزهو حلّه وتتخذ الفخر هيبة .

سيكون التاريخ حاظراً في ملتقاك وسيكتب عنك وتأرشف ذاكرته كلما يرى ويسمع .

كلنا ياخاط مدعو لملاقاتك ومصافحتك ولنا الشرف بذالك . سنكون سعداء ونحن نرى سماءك تمطر فرحاً واشجارك ترقص طرباً وعلى اغصانها العصافير تغرد وتشدو بأنشودة المطر , شكراً خاط لأنك منحتنا فرصة نتغنًى بماضيك الجميل وحاضرك الرائع ، كلنا شغوف لرؤية بساتينك الغنًآء ذات الموز والليمون، واوديتك الممزوج ماءها برحيق الورد ونسائمها المضّمخة بالكادي .

شكراً لكرمك وحفاوتك وهذا ماجُبلت عليه واهلك وليس بالغريب . انك ياسيدي قدمّت للتاريخ صفحات ناصعة مليئة بالأدب والشعر والتراث المجيد، لقد سطّرت ياخاط وابناءك اروع الامثلة اللتي يحتذا بها والنموذج الفاعل ، ويكفيك فخراً وتباهياً الحب العارم الذي احطناك به ولقد اسرتنا ولامناص لقلوبنا عن حبك ، فشكراً لك ياخاط وعلى جبينك قبلة ..




 13  0  1798
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر