• ×
07:29 مساءً , الأربعاء 4 ربيع الأول 1439 / 22 نوفمبر 2017 | آخر تحديث: اليوم

مستشفى المجارده الجديد حلم وتبخر ملف النزاهة في تشكيلات الاشراف بتعليم محايل لمن يجرؤ رسالة إلى كل مسؤول في الدوله وفقهم الله جميعاً هذه هي القيادة يا ساده {{ الوسطية ومستقبل الوطن المشرق }} سوق الاثنين .. التاريخ مرة أخرى. {{ وتتوالى إنتكاسات مسيرة التعليم }} الى كل المعلمين و كل منهم في ذاكرتي اليوم العالمي للمعلم {{ ظاهرة عشقٍ لن تتكرر }}
عبده دليم

stc والانقطاع المتكرر

عبده دليم

 4  0  1302
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
هل عملاء الاتصالات السعودية في محافظة المجاردة من كوكب اخر يا stc ... أليس لهم لحق ان يتمتعو بالخدمات كاسائر المدن والمحافظات . ام هذه المحافظة الحالمة حقل تجارب ... هل تستطيعي يا stc قطع الخدمة عن احدى المدن الكبيرة لمدة يومين وثالثة متتالية ؟ اجزم مستحيل . هل ستكون هذه الأعطال بشكل اسبوعي اوشهري في تلك المدن اجزم لا وبل مستحيل . الخدمة في هذه المحافظة رديئة جدا وما يازيد الطين بله انقطاع بالايام ... نحن مشتركون وندفع كما يدفع اهل المدن الاخرى ( اذا لا ضير في المساوه يا stc ) خدمات لا يستفاد منها المشتركون في تلك المحافظة من ( يعوضهم في الأيام التي ذهبت ) عزيزي العميل لقد استنفذت كامل باقة البيانات. و بإمكانك إعادة الاشتراك في إحدى باقات كويك نت من خلال الرابط التالي www.aljawal.net.sa
ماهذا يا stc اباء يريدون الاطمئنان على ابنائهم ... أزواج يريدون الاطمئنان على زوجاتهم على طريق الموت ... أصدقاء واحباب يريدون الاطمئنان ... عزيزي المتصل ان الهاتف المطلوب مغلق فضلا اعادة الاتصال مرة اخري ... هل هذه الخدمة التي نطمح اليها يا stc . الان ستبدا الاختبارات وبدات مشكلة الانقطاع والأعطال ... طلاب يتواصلون مع زملائهم لسؤال عن بعض النقاط او أخذ معلومه عن طريق الشبكة العنكبوتية.. اباء في مناطق مختلفة لخدمة الدين والوطن اضطرو لترك ابنائهم في هذه الظروف يريدون الاطمئنان وعند الاتصال ( عزيزي المتصل ان الهاتف المطلوب لا يمكن الاتصال به الان .ارجوا اعادة الاتصال في وقت لاحق ) يتصل يمنة ويسرة على كل من يعرف من اجل الاطمئنان ولكن الجميع سواسيه ( قمة القلق ) يا stc سؤال لكل من يعمل في stc هل محافظة المجاردة تستحق هذا الجفاء والعقاب من خدمة العملاء والصيانة اليست محافظة كباقي المحافظات ومشتركيها كباقي المشتركين ام هي من كوكب اخر .




بواسطة : عبده دليم
 4  0  1302
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر