• ×
11:58 صباحًا , الأربعاء 4 ربيع الأول 1439 / 22 نوفمبر 2017 | آخر تحديث: اليوم

مستشفى المجارده الجديد حلم وتبخر ملف النزاهة في تشكيلات الاشراف بتعليم محايل لمن يجرؤ رسالة إلى كل مسؤول في الدوله وفقهم الله جميعاً هذه هي القيادة يا ساده {{ الوسطية ومستقبل الوطن المشرق }} سوق الاثنين .. التاريخ مرة أخرى. {{ وتتوالى إنتكاسات مسيرة التعليم }} الى كل المعلمين و كل منهم في ذاكرتي اليوم العالمي للمعلم {{ ظاهرة عشقٍ لن تتكرر }}
عبدالعزيز العمري

الهيئه العامه للسياحه والأثار .. ومركز خـاط الإستراتيجي .

عبدالعزيز العمري

 1  0  681
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الهيئة ألعامه للسياحة والآثار يا .. وطني وما لاتعلمونه ؟!

إلى من يهمه الأمر في هيئتنا العامة للسياحة والآثار ..

السلام خير مانبدأ ونبتدي . السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
هذا المسمى حديث العهد بعد أن كانت السياحة وحيدة وتائهة في أروقة بعيدة عن مانصبوا أليه كمواطنين
لسنوات .. ومن حرص حكومتنا الرشيدة وتشجيعها للمكتسبات الوطنية رأت أن يطرأ تعديل على هذه الهيئة
علها تصحى من غفوة سنين مضت بإدراج مسمى جديد لهذه الهيئة على أن تكون الهيئة العامة للسياحة والآثار . ..؟
مليارات خيالية تذهب سنوياً من جيوبنا للخارج وهيئتنا لازالت محلك سر . فبدلاً من أن تستثمر هذه الأموال في بلدنا حجبت عنها الأعين لتتركها تذهب بعيداً عن هذا الوطن الغالي علينا جميعاً
لدينا والحمد لله الكثير من المناطق السياحية والأماكن التراثية التي تعتبر كنز ثمين لايوجد مثلها على وجه المعمورة . هناك متاحف للدولة ومتاحف خاصة لبعض المواطنين المخلصين جمعوها من أماكن مختلفة لغرض الحفاظ على تاريخنا العظيم والعريق . فبالأمس القريب تناولت أغلب المواقع والتواصل الاجتماعي
خبر مواطن سعودي لديه أو عثر على كنز لايقدر بثمن ولايقاس بأعلى المقاييس عبارة عن حجر أبابيل عثر عليه في أحد الأماكن القريبة من منزله وهذا الحجر لايخفى على الجميع بذكره في القرأن الكريم
وقد ظرب أروع المعاني السامية والوطنية المخلصة عندما رفض كل العروض المادية المغرية التي أنهالت عليه من كل حدب وصوب من خارج المملكة
أن من يقومون بجمع هذه الكنوز التاريخية من أبناء هذا الوطن ظاهرة نفتخر بوجودها هدفهم الحفاظ على تاريخنا الإسلامي العظيم من الاندثار والعبث أو السرقة من المرتزقة الذين يبحثون وري مثل هذه الكنوز
لأهداف في نفوسهم كونهم لايوجد لهم تاريخ ومن الممكن أن يحرفونها لأجيالهم بأنها تاريخ لهم
من المؤسف حقاً بأن هيتنا الوقورة لاتحرك ساكناً لمثل هذه الأمور علماً بأن عملها محدود في ألسنه موسم الإجازات فقط . فم نرى أو نحس بأن هناك جهه خاصه عملها هو ماأنشئت لأجله , فعلى سبيل المثال لاتقوم هذه الهيئه بالترويج لهذه الأماكن وإذا كان هناك مايلهمنا بأن لدينا هيئة السياحه والأثار بنشرات عفى عليها الدهر وشرب ومكاتب قد تبدوا خاليه وفي أغلب الأماكن والمدن لاوجود لها ومغلقه وبعضها معلق عليها بروشت لرقم جوال خارج أو غير صحيح . وان حالفك الحظ وحصلت على خرائط أو نشرات خاصه بالمكان الذي كنت تسمع عنه وتعرفه عن طريق أصحابك ستفاجئ بأن هذه الخرائط تذكرك بأيام الإبتدائيه منذوا ربع قرن في كتاب الجغرافيا خريطة الوطن العربي والمملكه .؟
وعندما تسأل عن المكان من المختص الموظف المسكين تشاهد علامات الحرج واضحه على معالم وجهه الخجول بأنه لايعرف عن هذا المكان السياحي سوى إسمه !!

.. هناك أماكن ومناطق لاأدعي أو أتباها بأنني من أكتشفها ولكن مايحز في النفس أن هذه الأماكن الساحره الغائبه عن كثير ممن ينشد الطبيعه الخلابه والمناظر الأثريه والجميله التي تثري المهتم وتغنيه عن البحث والمتاهات في أماكن البحث المعروفه . وما لهذه الأماكن من إستراتيجيه الموقع وجمالها الفريد
ومنها على سبيل المثال " مركز خـاط " التابع لحافظة المجارده في جنوبنا الغالي
هذه المنطقه تتوسط وتربط محافظتين من أجمل الأماكن في بلدنا الحبيب
محافظة النماص في جبال السراه و محافظة المجارده في روابي تهامه ,, !
هناك الكثير عن هذا المركز لايسعفني الوقت لأسرده هنا للمتلقي

ولكن أختصر بهذه المعلومه المهمه وهي :
كلنا نعلم ونعرف عن برنامج " قوقل الأرض " بإمكان أي شخص لديه هذا البرنامج أن يكتب في البحث المعلومه التاليه . النماص . المجارده . خاط . سيشاهد منظر رهيب جداً قد يبدوا لك بأن هذا المكان
عباره عن فوهة بركان مخيفه لحجمها قد حدث هذا البركان من السابق ولكن عندما تقترب أكثر ستجد هذه الفوهه العظيمه ماهي إلا مكان حبااه الله بالجمال الطبيعي ومايحيط به جبال دائريه تشكلت بقدرة قادر لتظفي نوع من السحر والجمال لهذا المكان الفريد ..وموقعه الإستراتيجي في ربط محافظتين مهمه
هذا المكان يحتاج الى مكتب سياحي لأهميته ومايوجد به من أثار وأماكن تاريخيه
أمنيتي أن تكون هيئتنا الموقره هي السباقه في دعم وتعريف هذه المنطقه الى جانب الإدارات الأخرى

التي بدأت في حجز أماكنها في هذا المركز ( مركز خـاط )







 1  0  681
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر