• ×
07:31 صباحًا , الجمعة 27 ربيع الأول 1439 / 15 ديسمبر 2017 | آخر تحديث: اليوم

رؤية ٢٠٣٠ وتطوير التعليم *القدس المباركة لن تُخذل* قصيدة مواقف الرجل منهج حياة { ما بين بلفور 1917م - وترامب 2017 } نحن للتميز عنوان مستشفى المجارده الجديد حلم وتبخر ملف النزاهة في تشكيلات الاشراف بتعليم محايل لمن يجرؤ رسالة إلى كل مسؤول في الدوله وفقهم الله جميعاً هذه هي القيادة يا ساده
سامي أبودش

في بلدي كل شي مختلف , لأننا شعب طيب .

سامي أبودش

 0  0  481
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


في بلدي كل شي مختلف , فالملك فيها أطال الله في عمره ورعاه طيب القلب وفي كل شي مختلف , وهو قدوتنا في ذلك , فحينما قد خاطب وزرائنا الأفاضل في وقت سابق بعد إقرار ميزانية العام الجديد 2013م حيث قال لهم : لا عذر لكم بعد اليوم في أي تقصير أو تهاون , فلم يخاطبهم حفظه الله إلا بعقله قبل قلبه , فأعطاهم الفرصة لأنه طيب القلب .

في بلدي كل شي مختلف , ولأنه كذلك فهو مستهدف دائما من قبل بعض البلدان الخارجية في الدين والمال والإنسان وحتى المكان , ولهذا فمن السهل علينا لأن نصدقهم أو لنخدع فيهم , وخاصة إن كنا زوارا أو سياحا لديهم , وهذا ليس عيبا فينا , ولكن لأننا شعب طيب .

في بلدي كل شي مختلف , ففينا المتدين المحب لدينه وفينا المقصر له , وفينا الصالح وفينا الطالح , وفينا العاقل وفينا المجنون , وفينا المثقف وفينا الجاهل , وفينا الحكيم وفينا السفيه , وفينا الغني وفينا الفقير , وفينا المتكبر وفينا المتواضع , وفينا وفينا وفينا .. الخ , ولسنا شعبا ملائكي أو كامل فالكامل هو الله سبحانه وتعالى , ومع هذا كله سنبقى بل وما زلنا شعب طيب .

في بلدي كل شي مختلف , نكره ومن ثم نحب أو العكس , أو نحارب ونقاتل ومن ثم نعفو ونصفح ونسامح , نخطئ ومن ثم نتأسف , ولا نتعظ أو نتعلم حتى نتأذى , نتحرش أو نضايق أو نوفي ثم نضحك على بعضنا البعض أو يضحك علينا لأننا وفي الآخر سنبقى بل وما زلنا شعب طيب .

في بلدي تصدق الكذبة ويكذب الصدق , ونسرق بعضنا البعض أو نملأ جيوبنا من عرقنا وكفاحنا , ولا يهم إن أصبح بيننا مفسدا أو أمسى بيننا مهلكا لأننا مجتمع قد تعود على كل ذلك وما زلنا ومع هذا شعب طيب .

وختاما ... سيقرأ كل من سيقرأ مقالي هذا , وسينتقده أو سيعلق ويقول , وربما قد يمدح أو يذم , ولأننا ومازلنا شعب نقرأ ونحكم قبل أن نفهم لما يكتب أو يقال والسبب لأننا شعب طيب .

سامي أبودش
كاتب سعودي .
http://www.facebook.com/samiabudash




بواسطة : سامي أبودش
 0  0  481
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر