• ×
07:15 مساءً , الأربعاء 4 ربيع الأول 1439 / 22 نوفمبر 2017 | آخر تحديث: اليوم

مستشفى المجارده الجديد حلم وتبخر ملف النزاهة في تشكيلات الاشراف بتعليم محايل لمن يجرؤ رسالة إلى كل مسؤول في الدوله وفقهم الله جميعاً هذه هي القيادة يا ساده {{ الوسطية ومستقبل الوطن المشرق }} سوق الاثنين .. التاريخ مرة أخرى. {{ وتتوالى إنتكاسات مسيرة التعليم }} الى كل المعلمين و كل منهم في ذاكرتي اليوم العالمي للمعلم {{ ظاهرة عشقٍ لن تتكرر }}
خاط

رحمك الله أبا إبراهيم

خاط

 1  0  2032
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
زهير بن عبده بن محمد ابوديه الشهري
ذلك الشيخ الوقور الذي علا الشيب محياه وناهز الثمانين
صاحب الدعابة والروح المرحة مع الصغير والكبير
صاحب الإسهامات الكثيرة في خدمة محافظته (المجاردة)
عرف بولائه الشديد لدينه ثم لمليكه ووطنه
كما عرف عنه أيضا بتسهيله وتسييره على الناس من خلال عمله بالتجارة
فكم من شخص عمر داره بالتقسيط والدين وله مساهمات كثيرة لنهضة المحافظة ومنها
انشاء مستوصف تجاري ومؤسسة للتجارة والمقاولات
كما انه أول من انشأ مخبزا اليا بالمحافظة استمر لفترة
وقد تبرع بأرض من ملكه الخاص لشركة الاتصالات بجوار مقر هيئة
الهلال الأحمر بالمجاردة وقد أقيم عليها مبنى للاتصالات
والفضل له بعد الله سبحانه في تهيئة الزيارة الهامة التي قام بها وفد مشايخ محافظة المجاردة لخادم الشريفين عام 1427هـ للتشرف بالسلام عليه
ومبايعته بالملك وكان لها صدى كبير وقد نال شهادة شكر وتقدير من
صاحب السمو الملكي أمير منطقة عسير الأمير فيصل بن خالد بن عبد العزيز
مع بقية وفد قبيلة آل يحيى المجاردة اثناء زيارتهم لسموه العام الماضي
اما المطالبات والبرقيات فكم هائل باسمه رحمه الله
وله اسهامات كثيرة في سبيل الخير والاحسان سينا ل الجزاء الاوفى عليها عند خالقه ومولاه000 والله لايضيع اجر من احسن عملا000
أيضا عرف بولائه لقبيلته آل يحيى المجاردة أثناء لقاءاتهم ومعايداتهم ومناسباتهم وافراحهم واحزانهم وللمجاردة عامة
كان نائبا لجماعة العفالقة من قبيلة آل يحيى المجاردة
وكان من ابرز شخصيات محافظة المجاردة بروزا في المناسبات والإسهامات
وزيارات الأمراء و المسؤولين لطلبات محافظة المجاردة
الشمائل كثيرة فيه
ولعل
أهمها حبه للصلاة والمحافظة عليها وللزكاة والصدقة وكان يكثر من الحج قبل معاناته من المرض
فلا نزكيه على الله فهو بشر غير معصوم
نرجو كل من قرأ هذه الأسطر القليلة وكل من سمع عنه اوكان بينه وبين ابا ابراهيم خطا اوزلل
أن يسامحه
و يدعو له بالرحمة والمغفرة
فالراحمون يرحمهم الله والله يعطي المنزلة
العالية للعافين عن الناس في الجنة
رحمك الله يا أبا إبراهيم رحمة واسعة و أدخلك فسيح جناته برحمته الواسعة وجمعنا بك في الفردوس الأعلى من الجنة
وألهم أهلك الصبر والسلوان
و جزاك الله خير الجزاء الأوفى عن كل ما قدمته لأسرتك وقبيلتك ومحافظاتك وبلدك فقد ترك غيابك عنا فراغا كبير
نسال الله الكريم القادر ان يبارك فيمن خلفك وان يجعلهم خير خلف لخير سلف
المصاب جلل والخطب عظيم
ولكن لانقول الا الا مايرضي الرب
(إن لله وإن إليه لراجعون)
والحمد لله على كل حال
اخوانك وابناءك واحفادك واحباءك
جميع افراد واعيان ونواب
قبيلة ال يحيى المجاردة
الحاضر منهم والغائب
عنهم
ابنك ومحبك
شيخ القبيلة
سعد بن زيد بن عبد الله بن فيصل الشهري



بواسطة : خاط
 1  0  2032
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر