• ×
06:42 صباحًا , الخميس 1 جمادي الأول 1439 / 18 يناير 2018 | آخر تحديث: اليوم

(( الشهرة المدمرة )) قصيدة جرعة السم أصول الصداقة ثلاث رسائل المجارده وغريدها : علي صيدان قصيدة باب المستحيل الأيادي الخفية في المجاردة " لبيك يامهندس الاصلاح " ديرتي بأبنائها وبناتها اللُّغةُ العربيَّة والتقنيات
خاط

قلم متقاعدفي ذكرى اليوم الوطني

خاط

 0  0  551
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
[b][size=4]

وطني لو شُغِلتُ بالخُلدِ عنّه * * * نازعتني إليه في الخُلدِ نَفسي"

هكذا الجميع فرح , الجميع يبتهجون, الجميع يردودون أهازيج وأناشيد

الوطنية , الجميع يتغنى بحبك ياوطني.

وأنا كذلك أيها الوطن فأنا منك وفيك.ماضايا , وحاضرا, ومستقبلا , لست بدعا


من العالمين. فكم فرحت لأجلك ,وكم

وكم رددت أهازيج وأناشيد الوطنية لك.

وكم تغنيت بحبك, في زمن عانيت فيه سهر الليالي , وذقت من حر ولفح

الهواجر, ماكل ساعدي , ولافترت إرادتي ,وما لانت عزيمتي.

بكيت بعدا عن الأهل الولد, وتجرعت مراراة الحرمان, ولاقيت من هموم الحياة

صغيرها وكبيرها.

حتى أراك يوما في أجمل حلة.تسعد بها ويسعد بها جميع أبنائك كنت أحلم

في يوما أن أراك في مصاف دول الحضارة وتقر عيني برؤيتك ترفل في حلل

التقدم والرقي

وترقى في سلم الأزدهار.

وأدعم أحلامي بساعد يسنده جهدي وعزمي وإن تصبب عرقي رأيته مسكا

وطيبا أفخربه بين العالمين وأروي فيه كل أزهارك العطشى.

وتحقق حلمي...

حتى رأيتك في خير وفير ونعيم أمن وهدوء وسكينة . حلمت بالأمس فيك

ورأيت أحلام أمسي اليوم حاضرة.

هكذا كنت . وها أنا ذا لازلت. أنتي مني فهل أنا منك...؟ . هل ستنكر

ذاتي...؟ . ثق أنني لن أنكر ذاتك. هل نسيتني ...؟ ثق أنني

لن أنساك. فهلا أنصفتني من ذل الزمان....؟

- - - - - - - - - - - - - - - - -


هنا جميع مقالات الكاتب عبدالله محمد البارقي


1 -
طريق ثربان السبع العجاف وانعدام الرؤية المستقبلية


2 -
ملك رفيق بأبناءه وآخرون أبو إلا المشقة عليهم!


3 -
بلدية محايل تنحت الجبال وبلدية بارق تترنح في وادي شري


4 -
رئيس بلدية بارق وأعضاء المجلس البلدي



5 - من لايخاف من النقد ومن يخاف ؟؟





بواسطة : خاط
 0  0  551
التعليقات ( 0 )

جديد المقالات

أكثر