• ×
الجمعة 15 رجب 1440 | أمس
عبدالله الخشرمي

العميان لا يسكرون


الإبصار فعل غريزي لذلك هو يختلف من فرد لآخر ومن بيئة لأخرى، لكن العمى كالخوف فعل غريزي يطلب من الإنسان انفعالات دفاعية سواء توقع الخطر أم أدركه. وفي عالم الظلام المخيف نجد العميان "مرتاحين على الآخر" يجدون فيه ما يستحق المواجهة لا ما يستحق الخوف، ويحافظون على أنفسهم بوقوفهم الشجاع أمام مخاوفهم وهواجسهم على عكس المبصرين بفضل فحصهم الدائم للواقع، والاعتماد الكلي على البيئة، ففقدان الشجاعة أو الفحص الواعي هو ظلامهم المخيف، لذلك هم لا يسكرون.

مما لا شك فيه أن مفهوم الإبصار لدينا مفهوم ناقص، فالمبصر لا يمكنه تحديد أو انتقاء الصورة المعروضة عليه، فكل الصور التي تبصرها العين تفرضها عشوائية الواقع، الأمر الذي يجعل المبصر يبصر ولا يستبصر، بينما الحس النفسي والعقلي لدى العميان حس دقيق للغاية، فهم يحددون وينتقون الصور التي يريدون، فنجدهم كثيري التأمل، مطيلي النظر، وفي حالة ترقب وحذر دائمين، حتى لا يفرض عليهم الخيال صوره بأي شكل من الأشكال، فالخيال لا يسعفهم على ضبط الواقع بقدر ما يساعدهم على عيش الصورة المشرقة فيه، لذلك هم لا يسكرون.

جاء في القرآن الكريم أن فرعون سحر أعين الناس، وهذا دليل على أن السحر متعلق أشد التعلق بالعين والإبصار، لما للبصر من قدرة على تفعيل أو تعطيل النظام العملاق القابع خلف العين، والذي لا يعمل بشكل صحيح إلا بفصله تمامًا عن الصورة، أو بمعنى أصح، إلا بتعطيل البصر وتفعيل العقل والمنطق والبصيرة، لم يكن لفرعون أن يستخف أهل مصر لولا أنهم منحوه أبصارهم، فاستطاع من خلال العين الوصول إلى أنظمة البصائر العقلية خلف أعين المصريين وتعبيدها لصالحه، بينما لم يتمكن من العميان لأنهم لا يسكرون.
 0  0  1011
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد المقالات

يداً بيد لمجتمع اكثر ثقافة وتطويراً منذ العصور القديمة والأمم تقاس بثقافة شعوبها وازدهار...

قبل ليلتين كنت في احد المحلات واذا بشاب يهرول وهو غارق في عرقه ويسأل الجميع : ( شفت هوية...

عندما كنت صغير وكنت اتسوق في سوق الاثنين الشعبي في الفترة ما بين ١٤٠١ الي عام ١٤٠٥ حيث كان موقع...

وقفة للحظات ... عرقلة المشاريع الخدمية بالحجج الواهية ما إن نرى مشروع ما تلوح بوادره في...

في مجلس ما يأخذهم الحديث عن فلان وحياته ،ومن تزوج ،ومن طلق ،ولم فعل ،ولم ترك.. المشهد ليس...

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:33 مساءً الجمعة 15 رجب 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها