• ×
الأحد 14 جمادي الأول 1440 | أمس
سامي أبودش

المواطن .. رجل الأمن الأول !



مازال كل مواطن في بلدنا الحبيب والغالي علينا جميعا ينعم ويتمتع برغد العيش وبنعمة الأمن والأمان والاستقرار , وذلك في ظل ووجود وحرص واهتمام حكومتنا الحكيمة والرشيدة وفقها الله , ممثلة بمليكنا الحبيب والغالي ملك الحزم وبسمو سيدي ولي عهده الأمين ( أمير الشباب المحبوب ) حفظهم الله ورعاهم , وهو الأمر الذي مازال يثبته لنا هذا المواطن كل يوم عن مدى حبه وولائه وإخلاصه لله ثم المليك والوطن , حيث نجد بأن الفضل يعود لله أولا ثم بجهوده وسعيه في كشفه وإبلاغه عن كل ما هو مثير أو مريب للشك أو كل ما هو مخالف أو خارج عن القانون كأمثال المزعزعين والمخلين بالأمن والأمان , لنجده مؤديا دوره وعمله البطولي على أكمل وجه , حيث يتم فيما بعد وبناء على ما قدمه من جهد قيم وتعاون مثمر تقديم وافل الشكر والتقدير له بتحفيزه وتكريمه وربما بمكافئته من قبل ولاة أمرنا وفقهم الله ليكون وبالفعل رجل الأمن الأول ومثالا يحتذى به لكل محب غيور على دينه ثم مليكه ووطنه , ويبقى الوطن عزيز وغالي علينا جميعا بكل ما فيه , كما أن الحفاظ عليه وعلى أمنه وسلامته واستقراره أيضا هو غالي وكونه مازال واجبنا اتجاهه ليكون مطلبا بل ومحتم علينا بأن لا نحود عن تلبية ندائه , وعليه .. هنيئا لنا بمثل ووجود وظهور هؤلاء الرجال الأبطال , لنقول لهم وبكل فخر حفظكم الله وأبقاكم لنا ذخرا وسلمتم من كل شر , وكونكم بل ومازلتم كذلك مصدر عز وفخر وتاج على رؤوسنا نفتخر بكم ونحتاج لمثلكم في وقفتكم وفزعتكم ورجولتكم في وقت الرخاء والشدة لتكونوا خير معينين لنا جميعا , للصغير قبل الكبير ولكل أسرة قبل فردها , فأدامكم الله وأدام لنا ولاة أمرنا , ودمت لنا أيها الوطن مادام يعيش على أرضك كل مواطن شريف يكن بحبه وولائه وإخلاصه لك وكذلك بحرصه ويقضته وانتباهه الذي قد استحق أن يكون وبالفعل: رجل الأمن الأول !.

بواسطة : سامي أبودش
 0  0  843
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد المقالات

لهذا السؤال بالتحديد لم أجد الإجابة! لماذا يهتمون ب(شارع الفن)؟ لكن السؤال الأهم من...

في كل مرة تشتد فيها ضراوة الحملات المسعورة ضد المملكة وشعبها، يقفز إسم الصحافي...

قد تستغرق دراسة المشاريع الحيوية وخصوصا دراسة مشاريع الطرق وتحسينها وظهورها بالمظهر اللائق...

آل حموض والمجارده بين النجوم في ليلة غير عادية ، موسومة بليلة الجمال والنور ، ليلة كانت...

نحن في عصر لم يسبق وان مررنا به في المملكة العربية السعودية الجديدة ... نعم انه عصر السباق في شتى...

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:22 صباحاً الأحد 14 جمادي الأول 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها