• ×
السبت 16 ذو الحجة 1440 | منذ 18 ساعة

بحث الإعلانات المبوبة

اللواء محمد مرعي العمري

الى المعجبين بتبريرات وزير ( فكرالإسكان )



لواء م . محمد مرعي العمري


لعل البعض لا يعلم أن هذا الوزير كانت له تصريحاتٌ غريبةٌ سابقةٌ كان قد أدلى بها في مقابلةٍ تلفزيونيةٍ لقناة CNBC
وهذا رابط المقابلة :
http://youtu.be/hmCKUMHc7GM

والتي نفى فيها بكل جرأةٍ أن تكونَ هناك أزمةُ إسكانٍ وشكَّكَ بكلامٍ مرسلٍ لا يستند الى براهين مقنعةٍ شكََّك في دراساتٍ وإحصائياتٍ مستفيضةٍ صدرت عن مختصين أكثر درايةً منه بوجود أزمة سكنٍ يعاني منها المواطنون إلى أن جاء تصريحه الأخير الذي أجهز على أي بارقة أملٍ في حلِّ هذه المعضلة ، ولأن تصريحه جاء فيه : أن الإسكان أزمة فكرٍ فقد كشف هو والله عن خواءٍ وضعفٍ ( فكريٍّ وإداري ) لديه وعدم فهمٍه لأبسط مبادئ الأمانة الملقاة على عاتقه .


فأقول لبعض من انبرى من الأخوان الذين عقّبوا منافحين عن تصريحات هذا الوزير وحدَّدوا نقاطاً جاءت في تصريحه والتي أرادوا من خلالها القفز على الحقائق وحاولوا تلميع ( الفكر) الذي جاء به أقول لهم أن يتقوا الله وأن يهوِّنوا على أنفسهم إلاّ إذا كان البعض عقَّب انطلاقاً من مبدأ -خالف تعرف - فالشمس ياساده لا تحجب بغربال كما يقال .
وأستندُ في ذلك لأسبابٍ أوجزها في الآتي :


• هل يرى أولئك المدافعون أن المواطنين كانوا يجهلون المبررات التي ساقهاالوزير لتسويق (فِكْر معاليه النيِّر) الذي أتي بما لم يستطعْهُ الأوائل ، أم أنها معلومةٌ لدى الناس من قبل ؟؟؟


• هل وصل به ( فكره ) الى أن يحاول تمريره بعبارة جوفاء مؤداها ( أن المنزل الكبير يحتاج إلى خدمٍ لتنظيفه وأنه سيكون هناك أعباءٌ في استهلاك الكهرباء وأعمال الصيانة ) أم أنه ينظر للناس من برجه العاجي مستشعراً بيئته التي يعيش فيها ويظنُّ بأن الناس سواسية .


• هل من أولويات عمله أن يسدي نصائحاً للمواطن بأن يدَّخر من مرتبه حينما جاء - بنظريته الخارقة - بأنه كلّما كان الشخص يدَّخر كلّما ساعده ذلك في بناء مسكنٍ له ، وهنا يتبادر الى ذهني تساؤلاتٌ عدّة :

هل يرى بأن المواطنين يتساوون في مداخيلهم الشهرية أم أن من يستطيع أن يدَّخر فليدَّخر وأما من ليس بوسعه ذلك فلا يستحق أن يحصل على سكن نكايةً به لأنه لم يأخذ بنصيحة معاليه .
( منطق غريب !!!! )؟؟


هل يُستقطَعُ من مرتب معاليه أقساطٌ لتأمين سيارةٍ تنقل أطفاله للمدرسة كي يدرك أن الإدِّخار ممكن من عدمه ؟؟


هل عاش تجربة الوجل من اقتراب انتهاء الفترة الإيجارية للسكن الذي يقيم فيه كي يسدد لصاحب العقار أجرة السكن قبل أن يقع في المحظور ويستدعى للحقوق المدنية ويلزم بالسداد أو يودع السجن ؟؟؟


• تحدث عمّا زعم بأنه خطأٌ سابقٌ في تخطيط المدن وأنه يجب أن يغيِّر المواطن تفكيره في كيفية بناء مسكنه وكان الأولى به أن يكمل ما بدأه من سبقه من محاولاتٍ تذكر فتشكر على بطئها أمام تنظيره العقيم ، مع أنه قد كُفي بطرح مثل هذا الرأي الإستعلائي من وزير المالية الذي هو الآخر أساساً قد أعترض أمام الملأ وعلى الهواء مباشرةً عندما كان يشارك وزير إسكانٍ سابق في إعطاء إيجازٍ أمام ولي الأمر في حفل تدشين مشاريع الإسكان حيث كان اعتراضه أن لا تكون مساحة الوحدة السكنية أكثر من ثلاثمائة مترٍ مربع .


ختاماً ما كنت والله لأكتب هذه السطور لولا ما اطلعت عليه من تسارع البعض الى التعقيب الذي لم يوفَّقوا فيه ، ويجب على كلِّ واحدٍ منا أن يستشعر أمانة ما يخطه بيمينه ، ونسأل الله الإخلاص في القول والعمل والله من وراء القصد .

 0  0  555
التعليقات ( 0 )
أكثر

أحدث الإعلانات المبوبة

للايجار مبنى فرع جامعة الملك خالد سابقا بمحافظة..

عمار للبيع في خميس مشيط مخطط 3 شمال حي التضامن..

السعر: 100 ريـال سعودي

فتح ملفات مكتب العمل مع التفعيل فك خانة نقل..

أرض في قضريمة طريق جده مساحتها ٢٠٨٠م٢ بصك شرعي..

للمشاركة والمتابعة

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.