• ×
الخميس 20 شعبان 1440 | أمس
صالح جراد الشهري

لماذا الفن بالتحديد؟

لهذا السؤال بالتحديد لم أجد الإجابة!
لماذا يهتمون ب(شارع الفن)؟
لكن السؤال الأهم من هذا؟
هل لدى بلدية المجاردة والمحافظ جواب لهذا السؤال؟!
إن كان مسؤولوا بلدية المجاردة يمتلكون الجواب. فهل سعادة رئيس بلدية المجاردة أطل برأسه يوما من شباك مكتبه ليرى الإهمال الذي تجده حديقة البلدية؟
ان كان فعل ذلك فمصيبه وان لم يكن فالمصيبة أعظم!
هل يعلم مسؤولوا المحافظة بما يحدث في الفن الذي يتطور يوميا وكأن المجارده لاتمتلك الكثير من المرافق التي اختاروا لها
(مكانك سر).
فعاليات الفن مكرره. شيلة اعيدت للمرة المليون ومسرح لايحتضن الا فرقة أصبحت مملة لتكرار نفسها.
الأهم من هذا كله : هل هناك نيه لتشغيل الكاميرات في الشارع؟ هل من موظفو أمن؟
مايحدث هناك أكبر من أن يختصر.
كثافة شبابيه مدعومه بهمجية تفوق الوصف. وتصرفات طائشه شوهت المنظر العام وأخلت حتى بالذوق العام.
لاانكر حجم الاجتهادات للتطوير من هذا الشارع الذي بات واجهة للمحافظه.
لكن من المؤلم أن نختزل المجارده في شارع وان نكرر في الشارع فعالياته ونسكب الملل في كؤوس زائزيه.
اعتقد ان السؤال أعلاه لابد وان يجد يوما اجابه.
اهتموا بالبنى التحتيه لكن كونوا على قدر كاف من المسؤوليه.
أخيرا:
هل تحتاج المرافق لمرافق؟ وهل يراقب المحافظ؟

 1  0  615
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    ظافر الجيادي 05-14-1440 02:22 مساءً

    تنظيم شارع الفن للبحث عن الشهرة فقط
    ولا يهتم بأي فئة كانت

    مقال جميل

أكثر

جديد المقالات

من دواعي حث النفوس للخير والثبات عليه شكرهم عند قيامهم بأعمالهم التي تستحق الشكر فشكرا لمنسوبي...

مما لا شك فيه بأن الدولة تصرف كل عام ميزانية تقدر بالمليارات ويتم توزيعها لرفاهية الشعب من...

اقول وبالله استعين والصلاة والسلام على النبي الامين .. أن الوطن السعودي الشامخ حفظ لنا كبشر...

وقفة للحظه الى متى !!! من اسباب الحوادث بلا منازع السرعة القاتلة وعدم الصيانة الدورية...

لقد قام اعداء الدين عموما وهذا الوطن خصوصا على تدمير البنيه التحتيه بشتى الطرق واستخدموا كل...

سحابة الكلمات الدلالية

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:30 مساءً الخميس 20 شعبان 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها